حياتنا

خمس حيل لاستثمار وقتك الضائع في المواصلات




هل تشعر أن وقتك يضيع هباء في التنقل اليومي؟ هذا الأمر طبيعي، فمع ازدحام السير وازدياد فترات الانتظار في وسائل النقل، قد يبدو الوقت الذي نقضيه في التنقل وكأنه وقت ضائع لا فائدة منه، لكن ماذا لو أخبرتك أنه يمكنك تحويل هذا الوقت المزعج إلى فرصة ذهبية للإنتاجية والنمو الشخصي؟  في فقرة "هاكس ويك" سأقترح عليكم خمس حيل ذكية تساعدك على استثمار وقتك الضائع في المواصلات بشكل فعال، مما يجعلك تشعر بأنك تستفيد من كل دقيقة تقضيها في التنقل

 الاستماع إلى البودكاست والكتب الصوتية
البودكاست والكتب الصوتية هي وسيلة رائعة للاستفادة من الوقت الضائع في المواصلات. يمكنك اختيار موضوعات تهمك سواء كانت تعليمية، ترفيهية، أو تطوير ذاتي. هناك العديد من البودكاستات المتاحة في مختلف المجالات مثل التكنولوجيا، الصحة، الثقافة، والأعمال. يمكن أن تكون هذه الأوقات فرصة رائعة لتوسيع معرفتك والاستمتاع بمحتوى مفيد

 تعلم لغة جديدة
استثمار الوقت في تعلم لغة جديدة يمكن أن يكون مفيدا للغاية. هناك العديد من التطبيقات مثل "دولينجو" و"بابل" التي تجعل تعلم اللغات ممتعاً وسهلاً. يمكنك استخدام هذه التطبيقات خلال رحلتك لتعلم كلمات وعبارات جديدة، وتحسين مهارات الاستماع والتحدث لديك. تعلم لغة جديدة يمكن أن يفتح لك آفاقاً جديدة ويساعدك في حياتك المهنية والشخصية

 التخطيط لليوم أو الأسبوع
استخدام وقت التنقل للتخطيط يمكن أن يكون فعّالاً جداً. يمكنك استخدام التطبيقات المخصصة للتخطيط والتنظيم لتحديد أهدافك ومهامك اليومية أو الأسبوعية. هذه العادة تساعدك على تنظيم وقتك بشكل أفضل وزيادة إنتاجيتك. بدلاً من الوصول إلى وجهتك وأنت تشعر بالضغط، ستكون مستعداً ومتحفزاً لتحقيق أهدافك.

 قراءة الكتب أو المقالات
إذا كنت من محبي القراءة، فإن وقت التنقل يعد فرصة مثالية لقراءة الكتب أو المقالات. يمكنك تحميل الكتب الإلكترونية أو استخدام التطبيقات التي توفر المقالات والأخبار. القراءة توسع آفاقك وتعزز معرفتك في مختلف المجالات، كما أنها تعد وسيلة رائعة للاسترخاء والابتعاد عن الضغوط اليومية

ممارسة التأمل أو الاسترخاء
التأمل هو وسيلة فعالة لتخفيف التوتر وزيادة التركيز. يمكنك استخدام تطبيقات التأمل مثل "كالم" أو "هيد سبيس" لمساعدتك في ممارسة التأمل خلال وقت التنقل. حتى بضع دقائق من التأمل يمكن أن تحدث فرقاً كبيراً في حالتك النفسية والعقلية. بالإضافة إلى التأمل، يمكنك ممارسة تقنيات التنفس العميق والاسترخاء لتهدئة العقل والجسم

باستخدام هذه الحيل الخمس، يمكنك تحويل وقت التنقل من وقت ضائع إلى فرصة للنمو الشخصي والمهني. استغلال هذا الوقت بشكل فعال يمكن أن يزيد من إنتاجيتك ويعزز شعورك بالإنجاز. في المرة القادمة التي تستقل فيها وسيلة مواصلات، جرب تطبيق إحدى هذه الحيل واستمتع بالفوائد التي ستجنيها


Aicha Bouskine
عائشة بوسكين صحافية خريجة المعهد العالي للإعلام والاتصال، باحثة في العلوم السياسية وصانعة محتوى في إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الخميس 11 يوليوز 2024

              




مدار اليوم
11:59

حسم مستقبل طلبة الطب والصيدلة في المغرب: هل تلوح "السنة الماضية" في الأفق؟

حسم مستقبل طلبة الطب والصيدلة في المغرب: هل تلوح "السنة الماضية" في الأفق؟
يسود الترقب والانتظار الأوساط الأكاديمية في المغرب مع اقتراب موعد الدورة الاستدراكية لطلبة الطب، التي كان من المقرر أن تنطلق في 22 يوليو الجاري.

وتخيم حالة من الضبابية على مستقبل هذه الدورة، في ظلّ استمرار تعثر المفاوضات بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وبين طلبة الطب والصيدلة المتمسكين بمقاطعة الامتحانات.

وتُلقي هذه الأزمة بظلالها على سيناريو "السنة البيضاء" الذي بات يهدد هذه الشريحة من الطلبة، ما يثير قلقًا كبيرًا لدى الطلبة وأسرهم، ناهيك عن تداعياته السلبية على المنظومة الصحية في البلاد.
11:56

افتتاح معرض مجموعة من المستحاثات الأثرية بالبيضاء

افتتاح معرض مجموعة من المستحاثات الأثرية بالبيضاء
في حدثٍ يعكس حرص المغرب على تراثه العريق، تمّ افتتاح معرضٍ يضمّ مجموعة من المستحاثات الأثرية النادرة التي أعيدت إلى البلاد بعد عمليات تهريب.

احتضن الموقع الأثري سيدي عبد الرحمان بالدار البيضاء، في السابع عشر من يوليو، هذا المعرض الاستثنائي، الذي يقدّم للزائرين رحلة عبر الزمن لاستكشاف روائع من الحقب الجيولوجية المختلفة.

وتضمّ المعروضات قطعًا نادرةً غايةً في الأهمية العلمية والتاريخية، من بينها:

جمجمة تمساحٍ ضخمةٍ تمّ استرجاعها من الولايات المتحدة الأمريكية، يعود تاريخها إلى 56 مليون سنة، شاهدةً على حقب ما قبل التاريخ.
بقايا ثلاثيات الفصوص وأسنان القرش، التي تمّ استردادها من جمهورية الشيلي، والتي تعود إلى ما يقارب 500 مليون سنة، تكشف عن تنوع الحياة البحرية في العصور القديمة.
مستحاثة تمثل نوعًا من التمساحيات، تمّ استرجاعها من ألمانيا، تعود إلى حوالي 200 مليون سنة، تُثري فهمنا لتطور الكائنات الحية على مرّ العصور.
11:55

اقتراب "الصمايم" يطلق دعوات ليقظة "المستوى الأحمر" ومطالب ب "حفظ الماء"

اقتراب "الصمايم" يطلق دعوات ليقظة "المستوى الأحمر" ومطالب ب "حفظ الماء"
مع اقتراب نهاية شهر يوليو، يبدأ العد التنازلي لفترة "الصمايم" في المغرب، وهي مرحلة صيفية حاسمة تمتد لأسابيع، بدءًا من أواخر يوليو حتى بداية سبتمبر.

تتميز هذه الفترة بارتفاعٍ ملحوظٍ في درجات الحرارة، وطول ساعات النهار، وازدحامٍ كثيفٍ في الأماكن العامة، مما يُشكل تحدياتٍ كبيرة على مختلف المستويات.

يُجسد المثل الشعبي المغربي "ﺧﺮﻭﺝ ﺍﻟﻠﻴﺎﻟﻲ نعايم ﻭﺧﺮﻭﺝ الصمايم نقايم" طبيعة هذه المرحلة، حيث تُصبح الحياة خلالها أكثر صعوبةً وتستلزم "يقظة من نوع خاص"

وتتركز هذه الدعوات على ضرورة:

ترشيد استهلاك الماء، خاصةً في ظلّ ارتفاع درجات الحرارة وتزايد الطلب عليه.
حماية الموارد المائية من الهدر والتلوث.
تعزيز ثقافة "حفظ الماء" بين مختلف فئات المجتمع.














القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic