حياتنا

“البيدوفيليا الإلكترونية”.. دعوات لتفعيل “اليقظة الرقمية”


حذّرت منظمات حقوقية من خطر “الاعتداء” الذي يترصد بالأطفال جراء استخدامهم لمواقع التواصل الاجتماعي، منبهة إلى استغلال بعض الراشدين لمواقع التعارف بين الأطفال للترصد واصطياد ضحاياهم .



وحسب معطيات لـ”المركز المغربي للأبحاث متعددة التقنيات والابتكار”، فإن 31 في المئة من الأطفال المغاربة تعرضوا للتحرش الإلكتروني عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الألعاب سنة 2021، فيما تلقت جمعية “التحدي للمساواة والمواطنة 112 تبليغا عن حالة عنف رقمي ضد قاصرات وقاصرين خلال عام 2020 .


وراسلت منظمة “ماتقيش ولدي” وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، ورئيس النيابة العامة، مولاي الحسن الداكي، بغرض حجب بعض المواقع التي تشكل خطرا على سلامة الأطفال، مشيرة إلى اختراق بعض البالغين لمنصات التعارف بين الأطفال، التي أدى ارتفاعها إلى تشكيل أرض خصبة لبعض “الذئاب البشرية” .


ودعت المنظمة إلى التوقيع على عريضة تهدف إلى حماية الشباب على الإنترنت، وإنشاء بيئة رقمية آمنة تساعد على تنمية قدراتهم، وإلى إغلاق هذه المنصات الخبيثة ووضع لوائح صارمة لمنع استغلال ومضايقة القاصرين عبر الإنترنت .

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الخميس 7 سبتمبر 2023

في نفس الركن
< >

الاثنين 26 فبراير 2024 - 09:48 هل الرياضة مفيدة خلال شهر الصيام؟


              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic