نيوز وطنية و جهوية

"أونسا" : ‬الحيوانات‭ ‬السليمة‭ ‬هي‭ ‬التي‭ ‬يسمح‭ ‬لها‭ ‬بدخول‭ ‬المملكة


بعد‭ ‬تساؤلات‭ ‬المغاربة‭ ‬عما‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬الأبقار‭ ‬المستوردة‭ ‬من‭ ‬البرازيل‭ ‬مصابة‭ ‬بجنون‭ ‬البقر‭ ‬أم‭ ‬لا ،‭ ‬إثر‭ ‬إعلان‭ ‬وزارة‭ ‬الزراعة‭ ‬البرازيلية‭ ‬عن‭ ‬اكتشاف‭ ‬إصابة‭ ‬قطيع‭ ‬مهم‭ ‬من‭ ‬الأبقار‭ ‬بهذا‭ ‬المرض،‭ ‬وحظر‭ ‬دول‭ ‬عديدة ،‭ ‬أبرزها‭ ‬الأردن‭ ‬وإيران‭ ‬وتايلاند،‭ ‬والسعودية‭ ‬استيراد‭ ‬هذه‭ ‬الأبقار ،‭ ‬خرج‭ ‬المكتب‭ ‬الوطني‭ ‬للسلامة‭ ‬الصحية‭ ‬للمنتجات‭ ‬الغذائية ،‭ ‬عن‭ ‬صمته‭ ‬بشأن‭ ‬الأبقار‭ ‬المستوردة‭ ‬من‭ ‬البرازيل‭ ‬والموجهة‭ ‬للسوق‭ ‬المحلية ،‭ ‬حيث‭ ‬أكد‭ ‬في‭ ‬بلاغ‭ ‬صادر‭ ‬عنه ،‭ ‬أن‭ ‬جميع‭ ‬الحيوانات‭ ‬الحية‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬استيرادها‭ ‬من‭ ‬الخارج‭ ‬تخضع‭ ‬لرقابة‭ ‬صارمة‭ ‬ومنتظمة‭ ‬في‭ ‬مراكز‭ ‬التفتيش‭ ‬على‭ ‬الحدود ‭.‬



عبد الإلاه شهبون

ووفق‭ ‬البلاغ‭ ‬ذاته ،‭ ‬فإن‭ ‬هذه‭ ‬الإجراءات‭ ‬الصارمة‭ ‬تتمثل‭ ‬في‭ ‬فحص‭ ‬الحالة‭ ‬الصحية‭ ‬للحيوانات‭ ‬المستوردة ،‭ ‬والتحقق‭ ‬من‭ ‬الشواهد‭ ‬والوثائق‭ ‬التي‭ ‬تثبت‭ ‬سلامتها‭ ‬الصحية ،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬القيام‭ ‬بفحص‭ ‬لهويتها‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬مدى‭ ‬مطابقتها‭ ‬للمعايير‭ ‬المعتمدة‭ ‬في‭ ‬المغرب ‭.‬



وقال‭ ‬المصدر‭ ‬نفسه ،‭ ‬إن‭ ‬لجنة‭ ‬مختصة‭ ‬تشرف‭ ‬على‭ ‬الإجراءات‭ ‬الصحية‭ ‬والمسطرية‭ ‬بالدقة‭ ‬المطلوبة ،‭ ‬ثم‭ ‬تقوم‭ ‬بعدها‭ ‬بإصدار‭ ‬ترخيص‭ ‬يتم‭ ‬بموجبه‭ ‬السماح‭ ‬لهذه‭ ‬الحيوانات‭ ‬بالدخول‭ ‬إلى‭ ‬المغرب ‭.‬


وشدد‭ ‬بلاغ‭ ‬المكتب‭ ‬الوطني‭ ‬للسلامة‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬يسمح‭ ‬فقط‭ ‬للحيوانات‭ ‬السليمة‭ ‬بدخول‭ ‬التراب‭ ‬الوطني ،‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬عزلها‭ ‬في‭ ‬اسطبلات‭ ‬تابعة‭ ‬للمكتب‭ ‬الوطني‭ ‬للسلامة‭ ‬الصحية ،‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬خضوعها‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬للمراقبة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬طبيب‭ ‬بيطري‭ ‬معتمد‭ ‬ولجنة‭ ‬بيطرية‭ ‬خاصة‭ ‬للإشراف‭ ‬على‭ ‬عملية‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬لتلك‭ ‬الحيوانات‭ ‬المستوردة ‭.‬



وقال‭ ‬بوعزة‭ ‬الخراطي ،‭ ‬رئيس‭ ‬الجامعة‭ ‬المغربية‭ ‬لحماية‭ ‬حقوق‭ ‬المستهلك ،‭ ‬إنه‭ ‬منذ‭ ‬إعلان‭ ‬جريدة‭ ‬أرجنتينية‭ ‬عن‭ ‬وجود‭ ‬حالة‭ ‬من‭ ‬جنون‭ ‬البقر‭ ‬بالبرازيل‭ ‬والمغرب‭ ‬استورد‭ ‬الأبقار‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬البلد ،‭ ‬خصوصا‭ ‬بعدما‭ ‬تبين‭ ‬في‭ ‬المختبر‭ ‬الوحيد‭ ‬ببريطانيا‭ ‬عن‭ ‬وجود‭ ‬حالة‭ ‬من‭ ‬جنون‭ ‬البقر‭ ‬بالبرازيل ،‭ ‬مضيفا‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬لـ‬‮«‬العلم»‬‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬لجنة‭ ‬تابعة‭ ‬للمكتب‭ ‬الوطني‭ ‬للسلامة‭ ‬الصحية‭ ‬ذهبت‭ ‬إلى‭ ‬البرازيل‭ ‬لاختيار‭ ‬الأبقار ،‭ ‬حيث‭ ‬تمر‭ ‬المراقبة‭ ‬عبر‭ ‬مرحلتين‭ ‬الأولى‭ ‬تهم‭ ‬الوثائق‭ ‬والشواهد‭ ‬التي‭ ‬تثبت‭ ‬صحة‭ ‬وسلامة‭ ‬الأبقار‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬مرض ،‭ ‬والثانية‭ ‬المراقبة‭ ‬المباشرة‭ ‬للحيوانات‭ ‬ومدى‭ ‬مطابقتها‭ ‬لتلك‭ ‬الشواهد‭ ‬والوثائق ‭.‬



وتساءل‭ ‬المتحدث‭ ‬ذاته ،‭ ‬هل‭ ‬المغرب‭ ‬استورد‭ ‬الأبقار‭ ‬من‭ ‬المناطق‭ ‬حيث‭ ‬ينتشر‭ ‬فيروس‭ ‬جنون‭ ‬البقر‭ ‬أم‭ ‬لا ،‭ ‬ضاربا‭ ‬لذلك‭ ‬مثالا‭ ‬بالبرازيل‭ ‬التي‭ ‬يسود‭ ‬بها‭ ‬الوباء ،‭ ‬وما‭ ‬هي‭ ‬التدابير‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬اتخاذها‭ ‬هنا‭ ‬بالمغرب‭ ‬لضمان‭ ‬سلامة‭ ‬المنتوج‭ ‬الذي‭ ‬سيباع‭ ‬ببلادنا ،‭ ‬لأن‭ ‬جنون‭ ‬البقر ،‭ ‬حسب‭ ‬تعبيره ،‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬معرفته‭ ‬إلا‭ ‬بالتحاليل‭ ‬المخبرية‭ ‬بعد‭ ‬الذبح‭.  ‬



يذكر‭ ‬أن‭ ‬المغرب‭ ‬اضطر‭ ‬إلى‭ ‬استيراد‭ ‬شحنات‭ ‬مهمة‭ ‬من‭ ‬الأبقار‭ ‬البرازيلية ،‭ ‬منذ‭ ‬شهر‭ ‬فبراير‭ ‬الماضي،‭ ‬لمواجهة‭ ‬موجة‭ ‬الغلاء‭ ‬غير‭ ‬المسبوق‭ ‬في‭ ‬أثمان‭ ‬اللحوم،‭ ‬والتي‭ ‬تعدت‭ ‬100‭ ‬درهما‭ ‬للكيلوغرام ‭.‬



وكان‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة ،‭ ‬عزيز‭ ‬أخنوش ،‭ ‬قد‭ ‬أكد‭ ‬أن‭ ‬أسعار‭ ‬اللحوم‭ ‬الحمراء ،‭ ‬ستشهد‭ ‬انخفاضا‭ ‬قبيل‭ ‬شهر‭ ‬رمضان ،‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬إجراءات‭ ‬حكومته‭ ‬التي‭ ‬ستمكن‭ ‬المهنيين‭ ‬من‭ ‬استيراد‭ ‬30‭ ‬ألف‭ ‬رأس‭ ‬من‭ ‬الأبقار‭ ‬والعجول ،‭ ‬أغلبها‭ ‬من‭ ‬البرازيل‭ ‬والأورغواي ‭.‬



وأقدمت‭ ‬الحكومة‭ ‬على‭ ‬إلغاء‭ ‬الضريبة‭ ‬على‭ ‬القيمة‭ ‬المضافة ،‭ ‬ووقف‭ ‬استيفاء‭ ‬الرسوم‭ ‬الجمركية‭ ‬على‭ ‬استيراد‭ ‬الأبقار‭ ‬الموجهة‭ ‬للذبح‭ ‬بغية‭ ‬مواجهة‭ ‬موجة‭ ‬الغلاء ‭. ‬

المصدر : alalam.ma

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الثلاثاء 7 مارس 2023

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic