كبسولات إذاعية

Care Week : رُضَّع يموتون بعد أسبوعٍ واحد، متلازمة إدوارد، ما أسبابها وطرق تشخيصها ؟




مرحبا بيكوم مستمعي إذاعة  L’ODJ RADIO و مشاهدي قناة L'ODJ TV ففقرة  care week، الفقرة لمن خلالها كنرافقكوم أنا عائشة بوسكين فمجموعة من المواضيع ليكتهم الصحة الجسدية أو النفسية ديالكوم 

هي متلازمة نادرة جدا تصيب الأطفال الرضع خاصة الفتيات ، و تؤدي لتشوهات خلقية، إنها متلازمة إدوارد، فما أسبابها وأعراضها وطرق التشخيص؟

متلازمة إدوارد المعروفة أيضا باسم التثلث الصبغي 18، هي حالة وراثية شديدة الخطورة تؤثر على كيفية نمو جسم طفلك ، إذ يعاني الأطفال المصابون بالتثلث الصبغي 18 من انخفاض الوزن عند الولادة وتشوهات خلقية متعددة وتحديد الخصائص الجسدية، وهي الأعراض الخلقية التي تحد من فرص بقائهم على قيد الحياة والعيش حياة طبيعية، فغالبية المصابين بهذه المتلازمة يتوفون بعد أسبوع واحد من ولادتهم، وفقط 1% منهم من يكون له القدرة على الوصول إلى سن الرشد

كيف تحدث متلازمة إدوارد؟

الأطفال المصابين بمتلازمة إدوارد لديهم ثلاث نسخ من جزء من الكروموسوم 18 أو كله، بدلا من نسختين في الحالة الطبيعية، لذا تسمى هذه المتلازمة أيضا بمتلازمة التثلث الصبغي 18، يمكن أن تحدث هذه المتلازمة بسبب خطأ في تكوين البويضة أو الحيوانات المنوية، أو يمكن أن تنشأ المشكلة أثناء نمو الطفل في الرحم

فيما يتعلق بأعراض هذه المتلازمة، فتتمثل أساسا في جملة من العيوب الخلقية مثل انخفاض الوزن عند الولادة،رأس وفك صغيران، وجه ورأس غير عاديين في المظهر، اليدان والقدمان غير عادية مع تداخل الأصابع وأصابع القدم

وأخيرا مستمعينا الجزء المهم وهو طريقة التشخيص،والتي يمكن تأكيدها أثناء الحمل
 

 من خلال اختبار ما قبل الولادة غير الجراحي (NIPT)، وهو فحص دم يتم إجراؤه منذ 10 أسابيع من الحمل

أما عن العلاج فللأسف، لا يوجد علاج فعال طويل الأمد للأطفال المصابين بمتلازمة إدوارد، إذ يواجه الآباء في هذه الحالة خياراً صعباً للغاية. بحيث يمكنهم اختيار محاولة إبقاء أطفالهم على قيد الحياة في وحدة العناية المركزة لحديثي الولادة

 



Aicha Bouskine
عائشة بوسكين صحافية خريجة المعهد العالي للإعلام والاتصال، باحثة في العلوم السياسية وصانعة محتوى في إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الاربعاء 17 ماي 2023

              




مدار اليوم
12:16

IKEA المغرب تسحب شواحن VARMFRONT بسبب مخاطر الحريق

IKEA  المغرب تسحب شواحن VARMFRONT بسبب مخاطر الحريق
دعت شركة "إيكيا المغرب" جميع زبنائها الذين قاموا بشراء شاحن الطاقة "VARMFRONT" إلى التوقف فوراً عن استخدامه بسبب المخاطر المحتملة. وأكدت الشركة في بيان لها، صباح الأربعاء 17 يوليوز 2024، أنها قررت سحب الشاحن من الأسواق.

VARMFRONT سعة 10400 مللي أمبير، E2038 (مع ختم التاريخ 2313 أو 2316 أو 2318 أو 2319).
VARMFRONT سعة 5200 مللي أمبير، E2037 (مع ختم التاريخ 2318 أو 2319 أو 2322).

طالبت "إيكيا" الزبناء الذين قاموا بشراء هذا الشاحن بالتوقف فوراً عن استخدامه والتواصل مع الشركة لاستبدال المنتج أو إرجاعه واسترداد ثمنه بالكامل.
12:15

أزمة كليات الطب: السنة السابعة وإلغاء العقوبات والأصفار

أزمة كليات الطب: السنة السابعة وإلغاء العقوبات والأصفار
أبدى عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي، غضبًا حيال تقلب مواقف طلبة كليات الطب والصيدلة بين قبول التوافق مع الحكومة والانقلاب عليه بعد العودة للجموع العامة. اتهم ميراوي اللجنة الوطنية لطلبة الطب بتحريضهم على مقاطعة الامتحانات، رغم الاتفاق على النقاط الرئيسية مع الحكومة. 

في جلسة بمجلس المستشارين، عبّر ميراوي «إننا لا نفهم رفض ممثلي الطلبة المقترحات الحكومة بعد عودتهم إلى الجموع العامة، وبعد توافقهم مع الحكومة على المقترحات التي قدمتها بخصوص التجاوب مع المطالب المرفوعة». 
وأوضح أن الحكومة قدمت ضمانات شملت مدة التكوين، المشاكل المتعلقة بالأطروحات، التكوين في السلك الثالث، وتسوية وضعية الأطباء المقيمين.

أكد ميراوي أن الحكومة عقدت اجتماعات مكثفة وقدمت حلولًا واضحة لمشاكل الطلبة، إلا أن الطلبة استمروا في مقاطعة الامتحانات رغم كل المجهودات المبذولة.
12:12

90,2% من الأسر المغربية تصرح بعدم قدرتها على الادخار المالي

90,2% من الأسر المغربية تصرح بعدم قدرتها على الادخار المالي
كشفت المندوبية السامية للتخطيط، صباح اليوم الثلاثاء، أن 90.2% من الأسر المغربية صرحت بعدم قدرتها على الادخار خلال الـ 12 شهراً المقبلة، مقابل 9.8% من الأسر التي أكدت قدرتها على ذلك. وحسب ما جاء في نتائج بحث "الظرفية لدى الأسر في الفصل الثاني من 2024"، فإن 55.8% من الأسر صرحت، خلال الفصل الثاني من سنة 2024، أن مداخيلها تغطي مصاريفها، فيما استنزفت 42.1% من مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض.

في المقابل، لا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها 2.1%. وهكذا، استقر رصيد آراء الأسر حول وضعيتهم المالية الحالية في ناقص 40.0 نقطة، مسجلاً تحسناً سواء بالمقارنة مع الفصل السابق أو مع نفس الفصل من السنة الماضية.

فيما يتعلق بتطور الوضعية المالية للأسر خلال الـ12 شهراً الماضية، صرحت 56.5% من الأسر بتدهورها مقابل 3.3% التي أشارت إلى تحسنها. وهكذا، استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 53.2 نقطة مقابل ناقص 52.7 نقطة خلال الفصل السابق.














القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic