آخر الأخبار

بوريطة يؤكد على أهمية وضع التعليم والشباب والتنوع الثقافي في مقدمة أولويات إفريقيا


أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، اليوم الخميس بأديس أبابا، على أهمية وضع التعليم والشباب والتنوع الثقافي في مقدمة الأولويات بإفريقيا.



وأوضح بوريطة، في افتتاح ندوة غداء على المستوى الوزاري حول موضوع “التعليم والشباب والتنوع الثقافي: ناقلات للسلم والأمن في إفريقيا”، نظمها المغرب بمقر الاتحاد الإفريقي على هامش الدورة ال44 للمجلس التنفيذي للمنظمة الإفريقية، أنه “من خلال وضع التعليم والشباب والتنوع الثقافي في مقدمة أولوياتنا، فإننا نضع أسس إفريقيا مستقرة ومرنة ومزدهرة وسلمية”.


وشدد الوزير على ضرورة الاستثمار في تعليم الشباب وتكوينهم المهني وخلق فرص الشغل، مع إشراكهم بشكل فعال في عمليات صنع القرار، مبرزا أن البلدان الإفريقية مدعوة إلى تعزيز ثقافة المسؤولية والالتزام التي تعد ضرورية لبناء مجتمع مستقر.


وأشار بوريطة إلى أن التعليم، الذي يعد حجر الزاوية للتنمية في إفريقيا، يواجه العديد من التحديات، مبرزا في هذا السياق أن 98 مليون طفل بإفريقيا غير ملتحقين بالمدارس، علاوة على محدودية الموارد ونقص المعلمين، ومعدل فقر التعلم المقلق وضعف البنى التحتية التعليمية التي تعيق إطلاق عنان الإمكانات الكاملة للشباب الإفريقي.


كما شدد بوريطة على ضرورة العمل معا لضمان تعليم شامل ومنصف وذي جودة.

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الجمعة 16 فبراير 2024

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic