نيوز وطنية و جهوية

في تصريح له ، الدكتور عبد الواحد الفاسي يرد على ادعاءات جريدة الصباح بخصوص جمعية لاهوادة


المعطيات الواردة في مقال جريدة الصباح ليوم الثلاثاء 25 ابريل 2023 ، حول حزب الاستقلال ، وأمينه العام ، تتطلب توضيحات ضرورية ، بقطع النظر عن توقيت وخلفيات نشر المقال المذكور ، والاقحام غير المفهوم ، لجمعية لاهوادة ، في سياق ربما يفهم الاستقلاليات ، والاستقلاليون خلفياته ودوافعة ، ومن بين التوضيحات التي أريد تقديمها :



اولا : ان جمعية لاهوادة حينما تأسست ، تأسست وفق ميثاق أخلاقي للدفاع عن توابث الامة ، كما تبناها حزب الاستقلال من خلال رواده ومؤسسيه وفي مقدمتهم الزعيم علال الفاسي رحمه الله ، واختارت ان تكون مكونا من مكونات المجتمع المدني .


ثانيا : ان خلفيات تأسيسها معروفة وواضحة للجميع ، كما أن الظروف التي تأسست فيها كان الهدف منها هو الحفاظ على قيم الحزب وتوابثه من أي انحراف ، والحفاظ على الاستقلاليات والاستقلاليين الذين طالهم حيف مقصود وصل حد محاولة طردهم من صفوف الحزب وفق منطق غريب لم يكن مستساغا .


ثالثا : ان جمعية لاهوادة أبانت عن نضج كبير ، وهي تستجيب لنداء الامين العام الاسبق المجاهد أمحمد بوستة رحمه الله من أجل لم شمل الاسرة الاستقلالية ، وسهم اعضاؤها بانضباط وإيجابية في كل المحطات التنظيمة ومنها المؤتمرين الاستثنائي ، والعادي سواء في النقاش العام ، او انتخاب الامين العام الذي توج بانتخاب الاخ نزار بركة أمينا عاما للحزب وبأغلبية ساحقة ، الى جانب انتخاب بقية هياكل الحزب طبقا لقوانينه وانظمته ، وبالتالي فمن غير المنطقي ان تسير في الاتجاه الذي حاول مقال الصباح رسمه ، بالادعاء انها  ضد الامين العام للحزب ، وهو ادعاء مردود عليه خاصة وأن الجميع يعلم أن صورة الحزب تغييرت جذريا بفضل مجهودات الامين العام الاخ نزار بركة ، ومناضلات ومناضلي الحزب ، ومؤسساته وهيآته ، كما ان المتابعة المباشرة للاخ الامين العام للترشيحات في جميع الاستحقاقات سواء التشريعية او الجهوية او المحلية ، مكنت من تحقيق نتائج غير مسبوقة ، خاصة على مستوى مجلس النواب ،  والمفاوضات التي مكنت الحزب سياسيا من رآسة مجلس المستشارين .


ثالثا : إن الامين العام الاستاذ نزار بركة ، يحظى بتقدير مجتمعي نظرا لمايتمتع به من اخلاق حميدة ، وتكوين سياسي متين ، وتجربة وحنكة ، ومؤهلات علمية وفكرية ، وتواصل دائم سواء مع الاستقلاليات والاستقلاليين ، أو مع عموم المواطنات والمواطنين ، إضافة لحرصه على التزام الحزب بميثاق الاغلبية ، إضافة الى حرصه على ان يظل الحزب ملتصقا بهموم وانشغالات المجتمع المغربي .


رابعا : اعتبارا لكون الامين العام هو الساهر على وحدة الحزب ، فإنه من المفيد القول انه يغلب الحكمة والاتزان على ماسواهما ، وكما يقال " الف تخميمة وتخميمة ، ولاضربة بمقص " .


خامسا : من المهم جدا ، ولكل من يهمه الامر ، ان أوضح ان جمعية لاهوادة لاتتدخل في الشؤون التنظيمية للحزب ، ومواقفها تصدر عن مؤسساتها ، وبكل وضوح،  واعضاؤها يمارسون واجباتهم كما يحرصون على حقوقهم داخل مؤسسات الحزب التي يتنسبون إليها كبقية الاستقلاليات والاستقلاليين .


وختاما فجمعية لاهوادة للدفاع عن الثوابت أسست للبناء ، ولن تكون يوما معولا للهدم .

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الثلاثاء 2 ماي 2023

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic