آخر الأخبار

تعازي العالم في وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية: تجسيد لروح التضامن الدولي


تعبيرًا عن حزنهم وتضامنهم مع جمهورية إيران الإسلامية، قدمت عدة دول تعازيها لأسرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، وكذلك للشعب الإيراني بأسره، بعد وفاتهما في حادث تحطم طائرة مروحية في محافظة أذربيجان الشرقية بإيران.



وفي هذا السياق، عبر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، عن تعازيه الصادقة لحكومة وشعب إيران، معربًا عن حزنه العميق لوفاة الرئيس رئيسي ووزير الخارجية في هذا الحادث المؤلم.


فيما أعلنت السلطات اللبنانية الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام على روح الرئيس الإيراني ووزير الخارجية بعد وفاتهما، كما عبر حزب الله اللبناني عن تعازيه في وفاة الرئيس رئيسي، ووصفه بأنه كان "أخًا كبيرًا وسندًا قويًا" لقضايا الأمة.


أيضًا، نعى الرئيس السوري بشار الأسد رئيسي والمسؤولين الإيرانيين الآخرين الذين فارقوا الحياة جراء هذا الحادث، مؤكدًا تضامن بلاده مع إيران، ووصف الرئيس رئيسي بأنه كان "شريكًا وثيقًا".


تجدر الإشارة إلى أن هذه التعازي تعكس العلاقات الثنائية بين الدول وتعبيرًا عن التضامن والدعم في مواقف الحزن والألم.


 

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الاثنين 20 ماي 2024

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic