صحتنا

الفوائد الصحية لماء الورد


لماء الورد العديد من الفوائد الصحية، سواء على البشرة أو المزاج أو بعض أمراض العينين، حيث استُخدِم منذ آلاف السنين ولا يزال يُستخدم إلى يومنا هذا في كل منتجات التجميل وغيرها .



 فلنتعرف إذا في هذا التقرير على بعض الفوائد المهمة لماء الورد .


أولها، خصائصه المذهلة والقوية المضادة للالتهابات، حيث يساعد ماء الورد تهدئة تهيج الجلد مع تقليل احمرار طفح الجلد، والتخلص من حب الشباب والتهاب الجلد والأكزيما؛ وبسبب خصائصه المضادة للبكتيريا، يساعد ماء الورد أيضا في التئام الندبات والجروح، وتقوية خلايا الجلد وتجديد أنسجة الجلد .


 ويساعد ماء الورد على ترطيب البشرة وتنشيطها، مما يمنحها ذلك المظهر النضر والمُشرق، ويمكن ذلك من خلال رش رذاذ ماء الورد صباحا فور الاستيقاظ من النوم، أو شطف الوجه بماء الورد بعد غسله بالغسول العادي .


 ويُستخدم ماء الورد كتونر (toner) لتنظيف البشرة، فهو يساعد في الحفاظ على توازن درجة حموضة البشرة وإزالة الزيوت والأوساخ المتراكمة على المسام المسدودة، وللتخلص من بقايا آثار المكياج والأوساخ الراسبة؛ ونظرا لما يمتلكه من خصائص قابضة، فهو يساعد على توحيد لون البشرة .


 وغالبا ما يوجد ماء الورد في منتجات التجميل التي تهدف إلى تقليل التجاعيد والهالات السوداء وانتفاخ العين، بفعل تأثيراته المضادة للشيخوخة، بالإضافة إلى تلطيف البشرة المتهيجة والتي تقلل من ظهور التجاعيد عند استخدامه موضعيا . 


 ويمكنكِ رش ماء الورد على الجسم بعد الاستحمام مباشرة، متبوعا بمرطب للجسم للشعور بالانتعاش والتهدئة والحصول على رائحة الأزهار والتجدد طوال اليوم، ويمكن رشه أيضا على الطفح الجلدي وحروق الشمس لتبريد الجلد وشفائه .


 وضمن العلاج بالروائح، يشيع استخدام ماء الورد وزيت الورد في تخفيف الصداع، وهذا بسبب قدرته على إزالة التوتر، حيث وجدت إحدى الدراسات أن بخار ماء الورد يمكن أن يهدئ الصداع، ويمكن تطبيق ذلك من خلال وضع منشفة صغيرة مبلولة بمنقوع ماء الورد على الجبين لمدة 45 دقيقة .


 وفي الطب الشعبي أو العلاج بالأعشاب، استُخدم ماء الورد للمساعدة في الهضم وتقليل اضطراب الجهاز الهضمي، حيث أن صنع شاي ماء الورد أو شاي بتلات الورد يمكن أن يؤثر إيجابيا على الهضم، ويخفف من اضطراب الجهاز الهضمي، وقد يساهم في محاربة الإمساك المزمن ويعمل على طرد الغازات من الأمعاء .


 وتساعد خصائص ماء الورد المطهرة والمسكنة في علاج أمراض العين، فمن الممكن استخدام ماء الورد في قطرات العين لعلاج حالات التهاب الملتحمة، وتنظيف داخل العين لإزالة الأوساخ منها، كما أنه يساعد في علاج جفاف العين والتهابات الغدد الدمعية والتهاب الملتحمة .

المصدر: magfarah

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الاربعاء 9 غشت 2023

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic