كتاب الرأي

السحيمي : تدخُّـل بنكيران في مجالٍ من اختصاصات الملك ”خطأٌ سياسي”


وجه الديوان الملكي ، توبيخا شديد اللهجة إلى حزب العدالة والتنمية ، جراء تدخل الأخير في قضايا سيادية ، تخص علاقة المغرب بإسرائيل و ربطها بالتطورات الأخيرة في فلسطين



بلاغ للديوان الملكي ، صدر أمس الاثنين 13 مارس الجاري ، وصف بيان العدالة والتنمية الذي ”يستهجن مواقف بوريطة الذي يبدو فيها وكأنه يدافع عن الكيان الصهيوني” ، بأنه ”سابقة خطيرة ومرفوضة” ، مؤكدا أن العلاقات الدولية للمملكة ”لا يُمكن أن تكون موضوع ابتزاز من أي كان ولأي اعتبار”
 

للوقوف حول خلفيات بلاغ الديوان الملكي ، ضد إخوان بنكيران ، استقت جريدة ”آشكاين” ، رأي المحلل السياسي والأستاذ الجامعي ، مصطفى السحيمي ، الذي أكد أن الأمانة العامة للعدالة والتنمية ”مست موضوعا يهم مسؤولية الملك في تسيير السياسة الخارجية”
 

وشدد السحيمي على أن الموقف يأتي في ”ظروف خاصة” ، أشار إليها بلاغ الديوان الملكي ، مبرزا أن العدالة والتنمية ، من وقع اتفاقية إعادة التطبيع مع إسرائيل في عهد العثماني سنة 2020 ، وعليه فإن التطبيع ”موقف حزب كان يُسير الشأن السياسي من موقع رئاسة الحكومة” ، فماذا وقع بعد مرور عامين وثلاثة أشهر كي يُغير موقفه؟ يتساءل السحيمي
 

وأوضح المتحدث أن بنكيران ارتكب ”خطأ سياسيا” ،  وهو الذي خبر السياسة ، من خلال خمس سنوات من رئاسة الحكومة وحوالي 15 سنة كبرلماني ، يعرف كيف تشتغل المؤسسات الدستورية ، لا سيما دور و اختصاصات الملك وأيضا اختصاصات الحكومة والوزارات والأحزاب .

 

وحول تأثير توبيخ الديوان الملكي الناري على الرصيد السياسي والشعبي لحزب المصباح ، أوضح السحيمي أن بنكيران لجأ إلى القضية الفلسطينية للتغطية على فشل حزبه طيلة عشر سنوات من توليه شؤون التدبير الحكومي ، كما أنه لا يستطع انتقاد الحكومة الحالية ، لذلك توجه إلى  ”المسألة الوطنية التي تمس معظم المغاربة ألا وهي القضية الفلسطينية” .
 

السحيمي ، أكد أن ”ركوب” بنكيران على القضية الفلسطينية لم يعد مُجديا ، لكون بناء المغرب علاقات مع إسرائيل ”بات مقبولا لدى الشعب” ، نظرا لأنها ، بحسبه ، تعود بالنفع على المغرب اقتصاديا و تكنولوجيا و عسكريا و دبلوماسيا على  في الساحة الدولية
 

وأبرز أنه لا يمكن أن ”تلوم الملك بخصوص سياسته من جهة الشعب الفلسطيني أو القدس” ، مشددا على أنه يلعب دورا كبيرا ، عبر لجنة بيت مال القدس ، في الدفاع عن القضية الفلسطينية 

ويتوقع السحيمي ، أن تكون للقضية تبعات على حزب العدالة والتنمية و”سيخسر الكثير” ، لأن الأمر ، وفق تعبيره ، صار ”مشكلا داخليا”


Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الخميس 16 مارس 2023

في نفس الركن
< >

الاربعاء 10 يوليوز 2024 - 11:18 قراءة في كتاب "إسبانيا الآن.."


              




مدار اليوم
11:59

حسم مستقبل طلبة الطب والصيدلة في المغرب: هل تلوح "السنة الماضية" في الأفق؟

حسم مستقبل طلبة الطب والصيدلة في المغرب: هل تلوح "السنة الماضية" في الأفق؟
يسود الترقب والانتظار الأوساط الأكاديمية في المغرب مع اقتراب موعد الدورة الاستدراكية لطلبة الطب، التي كان من المقرر أن تنطلق في 22 يوليو الجاري.

وتخيم حالة من الضبابية على مستقبل هذه الدورة، في ظلّ استمرار تعثر المفاوضات بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وبين طلبة الطب والصيدلة المتمسكين بمقاطعة الامتحانات.

وتُلقي هذه الأزمة بظلالها على سيناريو "السنة البيضاء" الذي بات يهدد هذه الشريحة من الطلبة، ما يثير قلقًا كبيرًا لدى الطلبة وأسرهم، ناهيك عن تداعياته السلبية على المنظومة الصحية في البلاد.
11:56

افتتاح معرض مجموعة من المستحاثات الأثرية بالبيضاء

افتتاح معرض مجموعة من المستحاثات الأثرية بالبيضاء
في حدثٍ يعكس حرص المغرب على تراثه العريق، تمّ افتتاح معرضٍ يضمّ مجموعة من المستحاثات الأثرية النادرة التي أعيدت إلى البلاد بعد عمليات تهريب.

احتضن الموقع الأثري سيدي عبد الرحمان بالدار البيضاء، في السابع عشر من يوليو، هذا المعرض الاستثنائي، الذي يقدّم للزائرين رحلة عبر الزمن لاستكشاف روائع من الحقب الجيولوجية المختلفة.

وتضمّ المعروضات قطعًا نادرةً غايةً في الأهمية العلمية والتاريخية، من بينها:

جمجمة تمساحٍ ضخمةٍ تمّ استرجاعها من الولايات المتحدة الأمريكية، يعود تاريخها إلى 56 مليون سنة، شاهدةً على حقب ما قبل التاريخ.
بقايا ثلاثيات الفصوص وأسنان القرش، التي تمّ استردادها من جمهورية الشيلي، والتي تعود إلى ما يقارب 500 مليون سنة، تكشف عن تنوع الحياة البحرية في العصور القديمة.
مستحاثة تمثل نوعًا من التمساحيات، تمّ استرجاعها من ألمانيا، تعود إلى حوالي 200 مليون سنة، تُثري فهمنا لتطور الكائنات الحية على مرّ العصور.
11:55

اقتراب "الصمايم" يطلق دعوات ليقظة "المستوى الأحمر" ومطالب ب "حفظ الماء"

اقتراب "الصمايم" يطلق دعوات ليقظة "المستوى الأحمر" ومطالب ب "حفظ الماء"
مع اقتراب نهاية شهر يوليو، يبدأ العد التنازلي لفترة "الصمايم" في المغرب، وهي مرحلة صيفية حاسمة تمتد لأسابيع، بدءًا من أواخر يوليو حتى بداية سبتمبر.

تتميز هذه الفترة بارتفاعٍ ملحوظٍ في درجات الحرارة، وطول ساعات النهار، وازدحامٍ كثيفٍ في الأماكن العامة، مما يُشكل تحدياتٍ كبيرة على مختلف المستويات.

يُجسد المثل الشعبي المغربي "ﺧﺮﻭﺝ ﺍﻟﻠﻴﺎﻟﻲ نعايم ﻭﺧﺮﻭﺝ الصمايم نقايم" طبيعة هذه المرحلة، حيث تُصبح الحياة خلالها أكثر صعوبةً وتستلزم "يقظة من نوع خاص"

وتتركز هذه الدعوات على ضرورة:

ترشيد استهلاك الماء، خاصةً في ظلّ ارتفاع درجات الحرارة وتزايد الطلب عليه.
حماية الموارد المائية من الهدر والتلوث.
تعزيز ثقافة "حفظ الماء" بين مختلف فئات المجتمع.














القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic