آخر الأخبار

بنموسى يكيف البرامج الدراسية ويدعو الأسر للانخراط في الدعم التربوي


أعلنت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة أنها اعتمدت “وثيقة مرجعية خاصة بتكييف البرامج الدراسية بجميع الأسلاك التعليمية”، وذلك في سياق تدبير الزمن الدراسي بعد ما يناهز ثلاثة أشهر من احتجاجات الشغيلة التعليمية.



وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أن اعتماد الوثيقة يأتي “سعيا لتحقيق تكافؤ الفرص والإنصاف بين جميع التلميذات والتلاميذ، ومن أجل ضمان التدبير الأمثل للزمن المدرسي واستكمال المقررات الدراسية والتحضير الجيد للامتحانات الإشهادية، وتوفير أداة بيداغوجية لتأطير عملية ملاءمة الزمن الدراسي مع التعلمات الأساس المستهدفة، وتكييف كمي للمقررات الدراسية، وتكييف نوعي للمضامين البيداغوجية”.


وأنهت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولى والرياضة إلى علم التلميذات والتلاميذ وأسرهم وعموم المواطنات والمواطنين، أنها قد عملت على إصدار وثيقة مرجعية لتكييف البرامج الدراسية بالأسلاك التعليمية الثلاث.


ويأتي إعداد هذه الوثيقة، وفق بلاغ الوزارة “تفعيلا لمرتكزات وتدابير المذكرة الوزارية عدد 24×001 بتاريخ 2 يناير 2024 في شأن تكييف السنة الدراسية 2023/2024، واستكمالا للعدة البيداغوجية اللازمة للتدبير الأمثل للزمن المدرسي وزمن التعلم، وسعيا لتحقيق مبادئ الإنصاف وتكافؤ الفرص، وإنماء الكفايات المستهدفة من كل مادة دراسية، من خلال استكمال المقررات الدراسية في ظروف بيداغوجية وديداكتيكية ملائمة، والتحضير الجيد للامتحانات الإشهادية بما يضمن النجاح والتميز”.


وتهدف الوثيقة المرجعية إلى “توفير أداة بيداغوجية تؤطر عملية تكييف البرامج الدراسية والتدبير البيداغوجي للتعلمات وملاءمة الزمن الدراسي مع التعلمات الأساس المستهدفة بكل مستوى دراسي، وتساعد على تفعيل الخطة المحلية الخاصة بالتوظيف الأمثل للزمن البيداغوجي على صعيد كل مؤسسة تعليمية”.

Sara Elboufi
سارة البوفي كاتبة وصحفية بالمؤسسة الإعلامية الرسالة مقدمة البرنامج الإخباري "صدى الصحف" لجريدة إعرف المزيد حول هذا الكاتب



الجمعة 2 فبراير 2024

              

















تحميل مجلة لويكاند


القائمة الجانبية الثابتة عند اليمين





Buy cheap website traffic